ديسمبر 04، 2008

مواضيع متفرقة

مواضيع متفرقة أود الحديث عنها اليوم. أولا، أود أن أشجع كل القائمين على منتدى مجتمع لينوكس العربي لإهتمامهم و لمجهوداتهم في نشر و مساعدة كل من يستخدم منصة جنو/لينوكس أو البرامج الحرة و المفتوحة المصدر. و هذا الشكر ليس مبني على مجرد رأي عابر بل على ملاحظة لمدة طويلة و بعين ناقدة. بدون شك أنصح كل شخص مهتم بزيارة المنتدى.

ثانيا، على الرغم من النشاط الذي لاحظته في إرتقاء مستوى التدوين العربي و هذا مفرح للغاية و يجعلنا أقرب لسد هوة الفارق بين التدوين العربي و الغربي. إلا أنه لمن المحزن الإطلاع على إحصائيات التي وردت في تدوينة "أمة إقرأ لا تقرأ" على مدونة نادي إقرأ التي تناولت مأساة القراءة في العالم العربي.

كما تعلمون حاليا أتعلم لغة البرمجة بايثون Python و أكثر ما يعجبني فيها المرونة و السهولة بالإضافة إلى كونها مفتوحة المصدر. ولا أقصد بدالك مجرد مبدأ، بل أرى الموضوع من الناحية العملية. في الواقع، لا يمكن تصور كمية الموارد، المكتبات و الشيفرات Source Code المتوفرة لبايثون أو لأي لغة برمجة مفتوحة المصدر.

و بما أنني أتحدث عن البرمجيات الحرة و المفتوحة المصدر أود أن أشير إلى أن عام جنو/لينوكس على الحواسب المكتبية لا نحتاجه. في الواقع كل فرد منا اليوم يستخدم أو على الأقل إستخدم محرك البحث غوغل Google الذي يعمل على جنو/لينوكس، و أغلب المواقع على شبكة الويب و بما فيها مواقع الخدمات الإجتماعية تعتمد على الحلول و البرمجيات المفتوحة المصدر ليس لأنهم يؤمنون بمبادئها -- هنالك من يؤمن بها و يختارها لكونها كذلك -- بل لفعاليتها و مرونتها و لقلة كلفتها. ليس هذا فحسب بل إن شركة ياهو Yahoo كذلك تعتمد على نظام فري بيسدي FreeBSD و لغة بيرل بشكل كبير في خدماتها. أقصد من هذا كله أننا نستخدم جنو/لينوكس و البرامج الحرة و المفتوحة المصدر يوميا و لا نشعر بذلك.

و عندما يبدأ الحديث عن ما هي أفضل أو أقوى لغة للبرمجة، فكل واحد يستخدم لغة برمجة معينة يدافع و يقدم البراهين على أن لغته هي الأفضل. إن كنت من هؤلاء فإستيقظ. لأنه لا تجد أقوى لغة برمجة بل تصور معي أن كل لغة هي أداة معينة صالحة لنوع معين من العمل. طبعا إدا صممت على رأيك يمكن أن تكتب برنامج بلغة C يكتب تعليمات HTML، لكن الوقت الذي ستهدره سيكون أطول مقارنة لو قمت بنفس العمل به بلغة صممت لدلك (html). أكررها مرة أخرى إختر اللغة المناسبة لنوع العمل الذي تحتاج إنجازه.

ليس بعيدا عن البرمجة، لا أحس بالإرتياح لقرارات MySQL. أنا لم أستخدم قاعدة بيانات MySQL إلى مرات قليلة و بطريقة بسيطة. لكن مشكلة الجودة و عدد المشاكل في تزايد مستمر و أعتقد أنه قد إطلع البعض منكم على أخبار الإصدار الأخير ل MySQL 5.1 و قلق حتى العاملين في شركة MySQL من هذه العادة السيئة في سياسة الإصدار. (حاليا شركة MySQL تابعة لشركة Sun صاحبة لغة البرمجة Java و الحزمة المكتبية OpenOffice.org)

لا أعتقد أنني سأتخد MySQL جديا حتى أرى الإصدار السادس. حاليا أفضل إستثمار وقتي في تعلم PostgreSQL و SQLite.

في موضوع أخر، سبق و أن ذكرت أنني سأحاول تقديم و شرح الحزمة المكتبية أوبن أوفيس OpenOffice.org بشكل مفصل و بكثير من الإهتمام. سأقوم بذلك عندما أجد الفرصة المناسبة. أما إن كنت لا تستطيع الإنتظار و أنت من المستخدمين المتقدمين فأشجعك على تجربتها ولو لمرة واحدة. لماذا هذه الحزمة المكتبية؟ لأنها تحترم معايير موحدة في كتابة الملفات. بمعنى أخر ملفاتك المكتوبة اليوم بواسطة OpenOffice.org سيتم قراءتها سنين بعد اليوم دون مشاكل على العكس تماما مع مايكرسوفت أوفيس Microsoft Office التي على سبيل المثال قامت بتعطيل القدرة على قراءة الملفات القديمة Office 97 في الحزمة التصحيحية الثانية لأوفيس Microsoft Office 2003 Service Pack 2.


حاليا أقوم بتحميل أوبن سولاريس OpenSolaris 2008.11 أحد أنظمة يونكس UNIX المفتوحة المصدر من Sun. أريد أن أطلع على تقدمه و تجربة نظام ملفاته المتميز ZFS :)

قمت في الآونة الأخيرة بتثبيت واجهة XFCE و KDE 4.1 لمعرفة أية واجهة سأستقر عليها في المستقبل القريب. يبدو أن واجهة جنوم Gnome أصبحت غير ملائمة لي. تصميم جنوم على تبسيط كل شيء يعيق الإستخدامية و يؤثر سلبا على الإنتاجية. لمن إستخدم فيدورا Fedora و أوبنتوا Ubuntu يعرف الفرق بين أدوات جينوم القياسية في أوبنتوا و البدائل التي يتم إعتمادها في فيدورا Fedora.

و بالنسبة لمشروع كيدي KDE فلا شك أنه يهدف إلى إنجاز أحسن واجهة مكتبية متوفرة و هو من الناحية التقنية متقدم جدا على كل الواجهات سواء على منصة جنو/لينوكس أو أية منصة أخرى. غير أن الواجهة ما زالت تحتاج إضافة بعض الميزات التي إعتاد عليها مستخدمي الإصدارات السابقة. على أية حال فإن الإصدار 4.2 على الأبواب و سيحمل الكثير من التحديثات و التصحيحات. و بالنسبة للتعريب فقد قام عدد من الأفراد بمجهودات كبيرة يشكرون عليها من أجل توفير دعم اللغة العربية في الإصدار القادم. شكرا لكم مرة أخرى.


ما زال هنالك مجموعة من النقاط التي أود الحديث عنها، سأترك ذلك لفرصة أخرى.

هناك 6 تعليقات:

  1. استمتعت بقرائة موضوعك أخي محمد وأتمنى لك التوفيق مع Python وتجربة مفيدة لنظام OpenSolaris.

    بالنسبة لحزمة OpenOffice يوجد ثلاث كتب عربية تشرح استخدام OpenOffice 2.0 من اعداد مشروع OMLX تجدهم هنا

    وأخيرا أتمنى لك التوفيق والاستمرار بهذه المدونة الرائعة...

    ردحذف
  2. شكرا على ثقتك فى دروس Programming-Fr34ks واختيارها لمشوارك مع بايثون

    بالنسبة ل MySQL فأنا بردو منتظر الإصدار القادم (مع الفرق انى هفضل مستمر معاها :d)
    استخدام PostgreSQL كبديل اختيار ممتاز

    اجبرتنى الظروف من فترة على استخدام GNOME ولكن لقيتها تحسنت كثيرا (ولكن مش لدرجة انى اكون مستخدم رسمى ليها) عن آخر مرة جربتها من كذا سنة بسبب استقرارى مع KDE و XFCE

    ردحذف
  3. @Br4v3-H34r7: شكرا لك على تشجيعتك و على مشاركة لرابط كتب أوبن أوفيس Openoffice.org 2.0

    @Ahmed Youssef: و هذا دليل على حرية الإختيار و الحلول المتوفرة على منصة جنو/لينوكس. كل فرد يختار البرامج التي تناسبه دون قيد أو إحتكار.

    ردحذف
  4. Location, Location


    مادا تقصد بـ Location, Location

    يعني ان تستهدف بلد معين ؟

    دوي وشرح لخوك راه حتى انا واحل مع Adsense

    www.marocurl.com

    ردحذف
  5. @maro: يقصد بها المكان الذي تختاره لوضع الإعلانات.

    ردحذف
  6. اولا شكرا على التعليق الجميل ، و سعيد ان الكتاب عجبك : )

    ثانياً اذا كنت تريد عمل شرح لحزمة اوبن اوفيس ، ان شاء الله هيكون في مشروع جماعي لعمل شرح للاصدار الثالث من الحزمة ، و اتمنى تشارك معانا : )

    مبدئياً ممكن تلقي نظرة على الموضوع ده - النقاش طويل شوية -
    http://www.linuxac.org/forum/showthread.php?t=12900

    الموضوع الاول كان لعمل OpenICDL ، و لكن تقريباً هيكون شرح للحزمة بشكل عام اعتماداً على النسخة من موقع http://oooauthors.org/ : )

    ردحذف